افتتاح مركز (بيت المرأة) للنساء والفتيات في مخيم الهول بالحسكة
مركز"بيت المرأة" للمساحات الآمنة للنساء والفتيات في مخيم الهول

الحسكة/ وكالات- افتتحت جمعية سورية اليمامة الخيرية، وبدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان  UNFPA SYRIA، مركز “بيت المرأة” للنساء والفتيات في مخيم الهول بريف محافظة الحسكة الشرقي، كمساحة آمنة توفّر لهن فرصة التدريب المهني والدعم التوعوي والصحي.

وفي تصريحاتٍ صحفية؛ بيّن رئيس مجلس إدارة الجمعية سعيد الخضر أن المركز يقدّم للفتيات والنساء الموجودات في المخيم عدّة خدمات؛ منها إدارة حالة وجلسات توعية مختلفة ومحو أمية وتدريب لمهن الخياطة والتطريز وإعادة تدوير المواد، مشيراً إلى أن الفرق الجوّالة ستقوم بنشر التوعية الاجتماعية في موضوع العنف ضدّ المرأة، كما سيتم تقديم خدمات طبية من خلال إحالة النساء إلى مراكز الصحة الإنجابية بالمخيم.

وكانت جمعية اليمامة الخيرية نفذّت العام الماضي مشروعا مماثلاً في مخيم العريشة للنازحين جنوب مدينة الحسكة.

يعمل صندوق الأمم المتحدة للسكان على زيادة خدمات الصحة الإنجابية بشكل عاجل عن طريق دعم المانحين مثل المفوضية الأوروبية، والحكومة الأسترالية، وإدراة التعاون الدولي في المملكة المتحدة، بالإضافة إلى مساعدة صندوق الدعم الإنساني لسوريا.

ويدعم صندوق الأمم المتحدة للسكان مساحتين آمنتين للنساء والفتيات في مخيم الهول حيث تستطيع النساء تلقي الخدمات الصحية، كما يستطعن الحصول على المعلومات والحماية من العنف القائم على النوع الاجتماعي. ويوفر الصندوق ثلاث فرق متنقلة تقدم الدعم على مدار الساعة للناجيات من العنف.

ووفق بيانات الأمم المتحدة يبلغ عدد سكان مخيم الهول اليوم حوالي 75 ألف شخص، موزعين على النحو التالي: حوالي 43% من المواطنين السوريين و42% من الرعايا العراقيين و15% من الرعايا الأجانب. وتمثل النساء نسبة 90% من إجمالي السكان، فيما تصل نسبة الأطفال إلى 66%.

*جميع الآراء الواردة في هذا المقال تعبّر فقط عن رأي كاتبها/كاتبتها، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي “تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية”. 

مركز"بيت المرأة" للمساحات الآمنة للنساء والفتيات في مخيم الهول

مركز”بيت المرأة” للمساحات الآمنة للنساء والفتيات في مخيم الهول

أترك تعليق

مقالات
UN Women- رغم مرور ما يقرب من عشرين عامًا على اعتماد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قرار رقم 1325 بشأن المرأة والسلام والأمن، لا يزال تنفيذه في الدول العربية محدوداً، مما يعيق فرص إحلال السلام والاستقرار، وفقاً لتقرير جديد لهيئة الأمم المتحدة للمرأة. يستعرض التقريربعد مرور ثمانية عشر ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015