امرأة سورية الأصل تفتتح مسجداً خاص للنساء بالدنمارك

وكالات- عاشت مدينة كوبنهاغن، يوم الجمعة، على ايقاع افتتاح “مسجد مريم”، الذي يعتبر أول مسجد في الدنمارك، ستتولى فيه امرأة امامة صلاة الجمعة، و التي ستخصص للنساء فقط، فيما سيسمح للجميع بدخوله في سائر الايام.
وقد افتتح في كوبنهاغن، الجمعة، “مسجد مريم”، وهو أول مسجد في الدنمارك ستؤم امرأة فيه صلاة الجمعة التي ستخصص للنساء فقط على أن يسمح للجميع بدخوله في سائر الأيام.
وقالت مؤسسة المسجد شيرين خانقان المولودة في الدنمارك من أب سوري وأم فنلندية لوكالة الصحافة الفرنسية “لقد كرسنا النظام الأبوي في مؤسساتنا الدينية، ليس فقط في الإسلام وإنما في اليهودية والمسيحية وديانات أخرى، ونحن، نريد أن نغيّر الوضع”.
وأضافت قائلة إن ردود الفعل من جانب المجتمع المسلم كانت معظمها إيجابية، مع بعض الردود السلبية التي وصفتها بكونها “معتدلة”.

شيرين خانقان

شيرين خانقان

وحسب مؤسسة المسجد، شيرين خانقان، فان النظام الأبوي في المؤسسات الدينية، قد تكرس بشكل علم، ليس فقط في الاسلام وانما في اليهودية والمسيحية وديانات اخرى، و هو ما جعل الهيأة التي تنشط تحت لوائها تفكر في تغيير الوضع، مشيرة الى أن هذه الفكرة قد لقيت ردود فعل ايجابية في اوساط المسلمين في كوبنهاغن وان الانتقادات كانت معتدلة.
خانقان المختصة في أمور الفقه الاسلامي والمثقفة المعروفة في الدنمارك، أكدت على أن التقاليد الاسلامية تسمح للمرأة بأن تؤم الصلاة، مشيرة الى أن معارضة ذلك يعود الى الى الجهل بالأمر، كما أنها سبق و أن افتتحت مساجد مماثلة لمسجد مريم في المانيا وكندا والولايات المتحدة.
خانقان المختصة في أمور الفقه الإسلامي وهي كاتبة ومُعلّقة شهيرة بالدنمارك قالت إن “التقاليد الإسلامية تسمح للمرأة بأن تؤم الصلاة” وعزت معارضة ذلك إلى الجهل بالأمر.
المشروع ليس الأول من نوعه؛ فثمة مشروعات مشابهة أنجزت على يد نساء مسلمات في عدد من الدول، من بينها الولايات المتحدة وكندا وألمانيا.
وأكدت خانقان أنها لم تتلق “أي تهديد من أي نوع” بعد أن ذكرت إحدى الصحف الدنماركية أن مكان المسجد سيبقى سرًا لأسباب أمنية.
وسيتم أداء أول صلاة جمعة للنساء في المسجد بعد تأمين 8 أئمة نساء أخريات بالإضافة إلى الاثنتين المتوفرتين. أول صلاة جمعة بالمسجد لم تُقم بعد، فمازالوا في حاجة لإيجاد 8 أئمة نساء فضلًا عن اثنين من الأئمة السيدات اللاتي شاركن الفعل، بحسب خانكان التي تابعت قائلة: “إنها مسؤولية كبيرة، وجميعنا نعمل كمتطوعين”.
ويشغل الاسلام حيزا في النقاش السياسي في الدنمارك التي نظمت تظاهرات عنيفة ضدها في العالم الاسلامي بعد نشر رسوم ساخرة اعتبرت مسيئة للنبي محمد في 2005 في صحيفة “يلندس بوستن”.

أترك تعليق

مقالات
نظرًا لما تراءى للنسويات من تأثير أخلاقيات البيولوجيا على حيوات النساء تأثيراً كبيراً ومباشراً، وارتباط أخلاقيات البيولوجيا بموضوعات عديدة هي نسوية بالأساس؛ فإنّ الاهتمام البحثي في مجال أخلاقيات البيولوجيا من جانبهنّ أمرٌ طبيعي وضروري. وبالبحث والتحرّي النسويين، وبالمنهجية النسوية ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015