“سامية الصفدي” تزرع ألغامها اللطيفة في وسط المدينة
الفنانة “سامية الصفدي”/ السويداء

السويداء/ عنب بلدي- خالية من المواد الكيماوية ومظاهر الحرب، وفي مكان كان مكباً للنفايات، حولت “سامية الصفدي” جزيرة صغيرة من أملاك “بلدية السويداء” المهملة إلى حديقة مليئة بالنباتات الطبية والأشجار، وسط تساؤل المارة عن هذا الجنون الذي يدفع فتاة للعمل التطوعي في مدينة يغلب عليها الآن عدم الشعور بالأمان، والفوضى.

والفكرة التي جعلت “الصفدي” تتبناها بشغف عائدة لما كانت عليه حياتها قبل أن تهجر مزرعتها في قريتها “داما” التي هربت منها بفعل نيران الحرب القريبة منها في الريف الغربي للمحافظة، ولم يعد بالإمكان الوصول إليها. فقادتها الصدفة إلى هذه الجزيرة، ووجدت الدعم من “مجلس المدينة” رغم استغرابهم للفكرة. وبعد ستين يوماً من العمل المضني، باتت هذه القطعة جاهزة للزراعة.

تقول “الصفدي” لـ سناك سوري عن تجربتها هذه: «ليست تجربتي الأولى في الزراعة، بل هي تتمة لمشروع بحثي بدأ في “الهند” خلال دراستي الدبلوم، ورحلات إلى دول مختلفة اكتشفت بعدها أن “سورية” هي أجمل بقعة وأكثرها خصوبة. في هذه البقعة العزيزة يمكن أن تنبت كل بذور الأرض بسبب الطاقة العجيبة التي تمتلكها، فقد جلبت من الدول التي زرتها بذوراً وشتولاً مختلفة. لذلك بقيت حريصة على استثمار أي مساحة ممكنة، وخلال الشهر السابع، وبعد عمليات التنظيف للجزيرة، زرعت غراس “الكينا”، لأعيد انتشار هذه الشجرة وأجري عليها أبحاثي، كونها تحوي مجموعة كبيرة من العناصر العطرية والدوائية. وهي أولى الأنواع التي تدخل ضمن بحثي العلمي الشامل، حيث زرعتها في مواعيد مغايرة، واليوم تُعالي السور كظاهرة جديدة اكتشفتها في أبحاثي هذه».

مئات الأنواع من الأشجار والنباتات والأزهار، تصنفها، وترصد تطوراتها، وتجري عليها التجارب، إلى جانب ما تضفيه على المكان من جمالية وطابع زراعي مختلف عن المحيط، وتضيف: «في مزرعتي التي لا تتجاوز 500 متر مربع حفرت بيدي خزان يكفي لاحتياجات المزروعات، وهو البداية لفكرة تصميم المزرعة لتحضير مكان مناسب لزيارة المهتمين، ويسمح لي بالبقاء لساعات في مراقبة النباتات، وتسجيل نتائج التجارب، وليكون تجربة في قلب المدينة رغم ما يحيط بها من تلوث بدخان السيارات، ومحاولة للتعريف أن الخضرة سلاحنا في مواجهة التلوث».

الفنانة “سامية الصفدي” التي ولدت في قرية “داما” عام 1972 وتخرجت من “كلية الفنون الجميلة”، تتزين وتقبل على معالجة التربة والزراعة، وهي عازمة على استكمال مشروعها على أمل أن تأتي الرياح على ميل سفنها، وتترك بصمتها في ظل هذا التلوث.

الفنانة “سامية الصفدي”/ السويداء

الفنانة “سامية الصفدي”/ السويداء

أترك تعليق

مقالات
موقع (DARAJ) الإلكتروني/ ترجمة عن New Republic- في آذار/ مارس عام 2016، نشرت منظمة “فیدا” الأميركية، التي تعنى بشؤون المرأة في الفنون الأدبية، سلسلة من التصريحات من دون الإفصاح عن هوية أصحابها، انطوت على اتهامات للشاعر توماس سايرس إليس بممارسة سلوكيات عدوانية واستغلالية مُسيئة. وتحدثت ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015