سوريات يطالبن بمناقشة مصير المعتقلين في محادثات جنيف
دي ميستورا يتحدث إلى مجموعة من النساء السوريات اللواتي شاركن باعتصام في جنيف للمطالبة ببحث ملف المعتقلين والمفقودين في المحادثات (رويترز)

الأمم المتحدة/جنيف- طالبت نساء سوريات يوم الخميس بتناول مصير أقاربهن المعتقلين أو المفقودين خلال محادثات السلام التي تجرى برعاية الأمم المتحدة في جنيف على أمل أن يفضي ذلك إلى الإفراج عن سجناء.

والتقى مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا بالسوريات بعد أن التقى بوفدي الحكومة والمعارضة كلا على حدة في بداية أول جولة تفاوض منذ ما يقرب من عام.

وقال دي ميستورا للصحفيين “إنهن يرسلن إلى -ومن خلالي- للجميع رسالة مفادها أن علينا ونحن نتحدث عن مستقبل سوريا ألا ننسى من لا يزالون إما معتقلين أو مفقودين.”

وتابع قائلا “هناك آلاف وآلاف من الأمهات والزوجات والبنات اللائي يأملن في أن يكون هذا الجانب على الأقل من بين فوائد أي تفاوض… يمكنكن أن تتأكدن أننا سنطرح دوما ملف المعتقلين والمخطوفين والمفقودين.”

وفيما يلي النص الكامل باللغة الإنكليزية؛ للكلمة التي وجهها المبعوث الأممي لأمهات وزوجات وبنات المعتقلين والمخطوفين والمفقودين:

“Syrian women who are Syrian mothers, Syrian wives, Syrian daughters, who are representing symbolically all those Syrian men, women, sometimes children who are being arrested, abducted or missing, both by the government, by the opposition they are being abducted or missing in this horrible conflict.

They were sending me, and through me to everyone, the message that while we are going to talk about the future of Syria, we should not forget those who are still either detained or abducted, or missing. Because there are thousands and thousands of mothers, wives, daughters who are hoping that at least this aspect will be one of the benefits of any negotiations, and I cannot disregard that because I feel very strongly like they do.

So that is the meaning of this meeting, and the rest we will inform you later. We are preparing as you know for other sessions that are taking place later in the afternoon, towards the end of the afternoon. We are waiting for the delegations to all be here, and to be able also to have an initial bilateral meeting with them, but I am planning to have some type of welcoming opportunity for them, to those who have been invited later this afternoon but you will be informed by Alessandra, thank you very much.”

مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا يرحب بمجموعة من النساء السوريات في جنيف. 23 فبراير 2017/الأمم المتحدة

مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا يرحب بمجموعة من النساء السوريات في جنيف. 23 فبراير 2017/الأمم المتحدة

دي ميستورا يتحدث إلى مجموعة من النساء السوريات اللواتي شاركن باعتصام في جنيف للمطالبة ببحث ملف المعتقلين والمفقودين في المحادثات (رويترز)

دي ميستورا يتحدث إلى مجموعة من النساء السوريات اللواتي شاركن باعتصام في جنيف للمطالبة ببحث ملف المعتقلين والمفقودين في المحادثات (رويترز)

أترك تعليق

مقالات
رصيف22- برغم بشاعة الحرب السورية يبقى هناك جانب مشرق حاولت جمعية “أبعاد” الإضاءة عليه من خلال فيلم وثائقي يتحدث عن تأثير الأزمة السورية على “عقلية” النازحين والنازحات، وخاصة لجهة تغيير الأدوار النمطية والتقليدية بين الجنسين. المفروض: وثائقي عن تغيير الأدوار ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015