سيدات كرة القدم العالمية يجتمعن على مدار شهر في مونديال 2019 بفرنسا
كأس العالم للكرة النسائية 2019

فرانس24- انطلقت مساء الجمعة مباريات كأس العالم للكرة النسائية، التي تستضيفها فرنسا في الفترة الواقعة بين يومي 7 يونيو/حزيران و7 يوليو/تموز وتضم منتخبات 24 دولة. وأطلق الحكم صافرة بداية مباراة الافتتاح بين المنتخب الفرنسي ونظيره الكوري الجنوبي على ملعب بارك دو برانس بالعاصمة باريس.

وستحتضن العديد من المدن الفرنسية، على غرار مرسيليا ومونبلييه ونيس وليون ولوهافر إلخ.. مباريات الدور الأول، فيما سيقام اللقاء النهائي بالعاصمة باريس. ويتوقّع المُنَظّمون أن تكون مشاركة المشجعين قوية قد تصل إلى مليون مُتَفرّج.

ترسيخ ممارسة لعبة كرة القدم بين النساء

ويشكّل تنظيم فرنسا لكأس العالم لكرة القدم للسيدات فرصة سانحة لتدارك التأخير الذي عرفته فرنسا في هذا المجال، مقارنةً ببعض الدول الأوروبية الأخرى، وعلى رأسها دول أوروبا الشمالية التي عرفت تطوراً ملحوظاً خلال السنوات القليلة الماضية.

وقد نجح الاتحاد الفرنسي لكرة القدم إلى حدّ بعيد في إدخال النساء إلى عالم كرة القدم الذي غالباً ما كان مخصصاً للرجال، وهذا بفضل سياستها الجديدة التي ارتكزت على تشغيل عدد كبير من الفتيات في الاتحاد.

والدليل على ذلك، أنه في غضون 8 سنوات (من 2011 لغاية 2019) ارتفع عدد الفتيات اللواتي يمارسن رياضة كرة القدم من 86 ألف مشاركة إلى 180 ألفاً.

كرة القدم كوسيلة لفرض المساواة بين الرجال والنساء

ومنذ إعلان فوز فرنسا بشرف تنظيم كأس العالم لكرة القدم للسيدات في فبراير/شباط 2015، سعت فريديريك جوسيني، المديرة الحالية لرياضة كرة القدم للسيدات في الاتحاد الفرنسي للعبة، إلى تمرير رسالة واحدة وواحدة فقط، هي أنّ “هدف المونديال ليس فقط تنظيم 52 مباراة في مدن فرنسية عدّة، بل ترسيخ ممارسة هذه اللعبة في الوسط النسوي الفرنسي وتوفير جميع الإمكانيات اللازمة لكي ترتقي هذه اللعبة إلى الأفضل مثلما هو الحال عند الرجال”.

أما الرهان الثاني، فيمكن في إسقاط كل الأحكام المسبقة التي تطارد النساء اللواتي يمارسن كرة القدم، وجعل هذه اللعبة وسيلة ناجحة لتحقيق المساواة بين الرجال والنساء. وفي هذا الخصوص نبّهت نيكول أبار رئيس جمعية “الحريّة للاعبات” إلى أنه “لا يجب أن نقارن بين الرجال والنساء فيما يتعلّق بكرة القدم. كل فئة لديها مكانتها وهناك أيضاً اختلاف في طريقة اللعب، لكن القوانين هي قوانين واحدة والكرة هي نفس الكرة. في الحقيقة لعبة كرة القدم غير مخصصة للرجال فقط أو للنساء. بل هي لعبة للجميع لأنه في نهاية المطاف هناك كرة قدم واحدة”.

*جميع الآراء الواردة في هذا المقال تعبّر فقط عن رأي كاتبها/كاتبتها، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي “تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية”. 

كأس العالم للكرة النسائية 2019

كأس العالم للكرة النسائية 2019

أترك تعليق

مقالات
msn عربي- تعدّ الكويت من أكثر دول العالم ثراءً، ولكن يبدو أنها – وفي مجال تمكين المرأة من المشاركة في الحياة العامة بالتحديد – تتراجع إلى الوراء. فنصف الكويتيين فقط يتقبّلون فكرة أن ترأس امرأةٌ حكومة البلاد، وهي من أقل النسب في العالم العربي. هذا ما أشار إليه استطلاعٌ جديد ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015