مجلة (CEOWORLD) الأمريكية تصنّف حرية المرأة السورية بترتيب متأخّر عربياً
10 دول الأفضل للمرأة حول العالم لعام 2020

وكالات- أصدر مجلة (CEOWORLD) الأمريكي قائمة بأسماء الدول التي تمنح المرأة حرية في العيش للعام الحالي 2020، وقد احتلت سوريا المرتبة قبل الأخيرة عربياً، متفوّقةً فقط على الصومال في مجال حرية العيش.

فيما تصدّرت السعودية، دول العالم العربي، كأفضل مكان تعيش فيه النساء، في إنجاز غير مسبوق للبلد الخليجي الذي اتخذ الكثير من الخطوات خلال السنوات القليلة الماضية لتعزيز مكانة النساء فيه. بينما تصدّرت الدول الإسكندنافية التصنيف، إذ حلت السويد والدنمارك وهولندا والنرويج في المراكز الأولى. وكانت القائمة التى تضم الدول الـ10 الأوائل على الترتيب: “السويد، والدنمارك، وهولندا، والنرويج، وكندا، وفنلندا، وسويسرا، ونيوزيلندا، وفرنسا، وألمانيا”.

ويعتمد التصنيف الجديد الذي أصدرته مجلة ”CEOWORLD“ الأمريكية، على عناصر المساواة في الحقوق والاندماج الاجتماعي والشعور بالأمان بالنسبة للنساء. كما استندت المجلة في تصنيفها، إلى دراسة استقصائية شملت نحو 256 ألف امرأة في 156 بلدا حول العالم، واعتمدت على تسعة عناصر في قياس حياة النساء ببلدانهن، بينها المساواة بين الجنسين، والنسبة المئوية للمقاعد التشريعية التي تشغلها النساء.

كما شملت عناصر الدراسة، الشعور بالأمان (الإناث بسن 15 عاما وما فوق اللواتي يشعرن بالأمان أثناء المشي بمفردهن في الليل)، والدخل والمساواة، والاهتمام بحقوق الإنسان، وتمكين المرأة، ومتوسط سنوات التعليم بين النساء، والنساء في سن الـ 25 وما فوق اللواتي يشاركن في العمل بأجر، وإدماج المرأة في المجتمع.

وتقول مجلة “ CEOWORLD“، إنه لا يوجد بلد في العالم آمن بنسبة 100 % للمرأة التي تتمتع بحرية العيش بجانب الرَّجل على قدم المساواة، إذ يوجد نمط عالمي من التمييز والجريمة ضد المرأة، لكن بعض البلدان أفضل من غيرها عندما يتعلق الأمر بالمساواة في الحقوق والاندماج الاجتماعي والشعور بالأمان.

10 دول الأفضل للمرأة حول العالم لعام 2020

10 دول الأفضل للمرأة حول العالم لعام 2020

*جميع الآراء الواردة في هذا المقال تعبّر فقط عن رأي كاتبها/كاتبتها، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي “تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية”. 

أترك تعليق

مقالات
لمى قنوت/harmoon- تُحاك الدساتير والقوانين، أو بعض نصوصها، في النظم الشمولية على مقياس الحاكم المحتكر للسلطة والناهب لموارد الدولة، ولا يخرج قانون الانتخاب عن حزمة تلك القوانين ووظيفتها والغاية منها، عادة، بعد النزاع المسلح ومفاوضات الحل السياسي، يُعد النظام الانتخابي وقانون ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015