مها جنود.. مدرّبة كرة قدم تقود فريقاً سوريّاً للرجال إلى الانتصارات
المدربة مها جنود خلال مران فريقها للرجال في دمشق في صورة بتاريخ 20 ديسمبر كانون الأول 2018. تصوير: عمر صناديقي - رويترز

دمشق/ رويترز- في ملعب لكرة القدم، تصيح مها جنود موجّهةً التعليمات للاعبين، مثلها مثل أي مدرب آخر لكن بفارقٍ واحد فقط هو أنها امرأة في عالم أغلبه من الرجال.

كانت مها جنود (32 عاماً) تسعى بلا كلل لبناء مستقبل مهني ناجح لها كلاعبة محترفة في منتخب سوريا لكرة القدم للسيدات، لكن تعرّضها لإصابة دفعها للبحث عن مجال، لم تسبقها إليه امرأة ببلدها، في عالم كرة القدم للرجال.

وتعمل مها حالياً مدرّبة مساعدة لفريق نادي المحافظة لكرة القدم للرجال في دمشق. وتقول إنها أول امرأة تشغل مثل هذا المنصب في منطقة الشرق الأوسط.

وعن عملها بالتدريب قالت مها أثناء استراحة خلال تدريب الفريق ”التدريب هو علم قبل ما يكون اللي عم بيؤدي العلم هذا أنثى أو ذكر؛ هو علم. لما بيكون هذا الشخص اللي عم يعطي هاي الرسالة، اللي هي رسالة التدريب للفريق، واثق بمعلوماته، عم بيؤدي معلومة صحيحة، بيكون له كاريزما خاصة قيادية بأرض الملعب، هاي ما بتفرق بين شاب وبنت“.

كانت مها كذلك لاعبة كرة قدم في نادي المحافظة قبل تعرّضها للإصابة وانتقالها للتدريب، فقد درّبت فريق السيدات في النادي ونظّمت دورات تدريبية مختلفة للنساء والرجال في مجال التدريب. وكون مها لاعبة كرة قدم سابقة في نادي المحافظة ساعدها على الاندماج في النادي، ومع ذلك كان الأمر عصياً على بعض اللاعبين في البداية.

وعن ذلك قال لاعب الفريق أمجد كتكوت ”أول شيء حسينا فيها صعوبة، بعدين خلاص عادي، تعودنا ع هيك قصة وصارت متل أُختنا أو رفيقتنا مثلاً بالملعب، عادي يعني ما فيه شيء مؤثّر“.

وقد تساعد النتائج الجيدة أيضاً في تعزيز وضع مها، مع سعي النادي للترقّي من الدرجة الثانية والانتقال لدوري الدرجة الأولى. وحقق الفريق الانتصار في ثماني مباريات وتعادل في اثنتين من بين عشر مباريات إجمالاً حتى الآن هذا الموسم.

وفي بلدٍ ما زال يعاني حرباً أهلية منعت منتخب السيدات من اللعب لعدّة سنوات، يأمل نادي المحافظة أن يمثّل تعيين المدربة تقدّماً. وقال المدير الفني للنادي أنس السباعي إن إدارة النادي رأت في أبريل نيسان أنّ تعيين مها لتدريب فريق الرجال يمكن أن يساعد في دعم دور المرأة السورية في الرياضة.

وأوضح السباعي أنه عيّن مها مشرفة فنية على الفريق وأنّ القرار أثار ضجةً كبيرة مشيراً إلى أن مها تستحق لأنها لاعبة رائعة ومدربة رائعة.

المدربة مها جنود خلال مران فريقها للرجال في دمشق في صورة بتاريخ 20 ديسمبر كانون الأول 2018. تصوير: عمر صناديقي - رويترز

المدربة مها جنود خلال مران فريقها للرجال في دمشق في صورة بتاريخ 20 ديسمبر كانون الأول 2018. تصوير: عمر صناديقي – رويترز

أترك تعليق

مقالات
ينظّم قانون الأحوال الشخصية في سوريا قضايا: الزواج والطلاق والنسب والحضانة والوصايا والميراث، وتشهد محاكم الأحوال الشخصية السورية تقسيماً تبعاً للطوائف الدينية، حيث لكلّ طائفة محاكمها المذهبية وتشريعاتها الخاصة ـ ينتج عن  ذلك واقع  تعدّد القوانين تبعاً للانتماء الطائفي، وما لذلك من ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015