موضوعان يمكنك نقاشهما دون أن يصفك الرجال بالنسوية المتطرفة شرط أن لا تتحدثي بهما أمامهم
رسم تعبيري/ انترنت

فدوى المشوحر/alhudood- ظاهرياً، يبدو الموضوع سهلاً، قد تظنين أن الخوض في أمور تضعكِ في الصور النمطية المجتمعية عن المرأة أمام الرجل سينجيكِ من وصمة النسوية المتطرفة. لنفترض مثلاً أنك تودين الحديث عن الإنجاب، فأنتِ امرأة والحديث عن الإنجاب أمر طبيعي بالنسبة لك. أليس كذلك؟ خطأ. تفضلي، جربي الحديث عن الرغبة بعدم الإنجاب، جربي إدخال كلمات مثل حق المرأة وإرادتها الحرة، أو تحدثي عن حق المرأة بالإجهاض، يا حبيبي، يا حبييييبيييي إن تكلمتِ عن الإجهاض، أو إعطاء الجنسية للأولاد، أو حضانتهم بعد الطلاق. لا يا عزيزتي، في الحقيقة، ينحصر الحديث حول هذا الموضوع بالنسبة لك في الإفصاح عن رغبتك في إنجاب أطفال كتاكيت خدودهم طرية كوتي كوتي مواه مواه ياااااه ما أطيبهم أود أن آكلهم. 

حسناً، خذي اتجاهاً متطرفاً ضد نفسك وواقعك، يمكنك المناداة بحقوق الرجل ومناصرته في وجه المساواة وارتفاع أصوات المتطرفات اللواتي تطالبن بوقف قتلهن. رددي جملاً مثل “ليس كل الرجال” و”كيد النساء عظيم” و”المرأة عدوة نفسها” عند سماعك أي شيء يتعلق بالفجوة في الدخل بين الجنسين والتمييز في القوانين أو التساهل مع العنف والاغتصاب، شجعي جرائم الشرف، لومي الضحايا، ولكنك لن تفلتي من تهمة النسوية المتطرفة. لماذا؟ هل غاب عنك أن مناصرة للرجل والمباطحة لأجل حقوقه نضال بحد ذاته؟ هل مرَّت عليكِ أي مناضلة تحارب إلى جانب الرجال وهي بكامل أنوثتها ونعومتها ورِقتّها وقادرة على العناية بالمنزل والأطفال والزوج دون تقصير؟

إزاء هذه المعضلة، شرعنا في الحدود بإعداد قائمة بالمواضيع التي يجب عليك تجنب نقاشها؛ ملأنا أول دفتر، والثاني، واكتشفنا بعد الدفتر الثامن أنّها قائمة لانهائية؛ ستوصفين بالتطرف إن تكلمتِ عن الاقتصاد السياسي أو الجغرافيا التاريخية أو السيولة البنكية أو التمييز العرقي أو إن كان الحديث عن السفر أو الأرق أو القراءة أو الموت أو الحب أو السعادة أو الفلك أو الجوارب. لِذا، اختصرنا على أنفسنا وعليكِ كل هذا التعب، وبحثنا عما يمكنكِ الحديث به، وتوصلنا إلى الموضوعين التاليين. ناقشي بهما كيفما شئت، خذي راحتك، شرط ألّا تتحدثي بهما أمام الرجال. 

١. لون الحمار الوحشي: قد يبدو الحديث عن الحيوانات آمناً لا يمكن إساءة فهمه أو تحويره ضدك. لكن احذري، قد تكون هذه النقطة بالتحديد حساسة لكثيرٍ من الرجال لأنهم يوصفون بالحيوانات بشكل دوري. يكمن الحل بالإمعان في التفاصيل، تحدثي عن حراشف التمساح وسبب عدم وجود حراشف مماثلة على السلمندر والضفدع. استفسري عن أخبار أبو ذنيبة، أو ليكن الحديث عن الحمار الوحشي وتساءلي إن كان بالأصل أبيض مخططاً بالأسود أم أسود مخططاً بالأبيض؟ وما علاقته بالشطرنج؟ هل يفضل الفاكهة المخططة ذات اللونين على شاكلته؟ هكذا، تبقين في مأمن من كل تهمة، إن لم تسألي عن الحمارة الوحشية. 

٢ الشربرمرزهطفذفف هففف: إنه الخيار الأفضل للحديث بشأنه. تشعباته كثيرة ولن تشعري بالملل والتكرار عند نقاشه؛ مثلاً بإمكانك الكلام عن علاقته بالشفلطوط وانعكاساته على الغرصخالي. صفيه بنعوت إيجابية، أو سلبية، فالأمر سيان ما دام فضفاضاً ولا يثير أي اهتمام للتدقيق بمعناه، ستتحدثين عنه قدر ما شئت، دون أن يكون هناك حجة لاتهامك بشربرمرزهطفذفف هففف أخت التطرف.

رسم تعبيري/ انترنت

*جميع الآراء الواردة في هذا المقال تعبّر فقط عن رأي كاتبها/كاتبتها، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي “تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية”.

أترك تعليق

مقالات
wilpf- إن التحديات والمعاناة التي تواجه النساء السوريات منذ اندلاع النزاع قبل عقد من الزمن باتت واضحة وضوح الشمس. لقد فقدت النساء بشكل مطرد الأمن والسكن وسبل العيش وأفراد من أسرهن ومكانتهن الاجتماعية، بالإضافة إلى تعرضهن للعنف الأسري والتحرش الجنسي والتمييز المؤسسي الممنهج في كل جانب ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015