يمنية تفوز بجائزة “حسين العودات” الصحفية
الكاتبة اليمنية بشرى المقطري

إرم نيوز- فازت الكاتبة اليمنية بشرى المقطري بجائزة “حسين العودات للصحافة العربية”، مناصفة مع الكاتب السوري ماهر مسعود، في دورتها الأولى وقيمتها عشرة آلاف دولار.

والجائزة مخصصة للمقال الصحافي، للصحافيين الشباب تحت سن الأربعين في المنطقة العربية، ويتبناها مركز “حرمون” للدراسات المعاصرة.

والمقطري كاتبة صحافية وروائية وناشطة سياسية يمنية، حائزة على العديد من الجوائز المحلية والعالمية، وهي عضو في اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني.

وقال المركز إن “مقال المقطري الذي حمل عنوان العنف وثقافة الاختلاف في المجتمعات العربية، تميز بعمق المعرفة بالموضوع، ووضوح فكرتها ومنهجها المتماسك وأسلوبها الموجز والوافي في آن، فيما حمل مقال الكاتب السوري ماهر مسعود عنوان حزب الله والنموذج السوري”.

وتضمنت المسابقة 3 محاور رئيسة، هي ثقافة الاختلاف واحترام الرأي الآخر، والمرأة السورية، وحزب الله ودوره في الأزمة السورية.

ويصل قيمة الجائزة إلى عشرة آلاف دولا أمريكي، إضافة شهادة التقدير ودرع الجائزة.

وتعد بشرى كاتبة صحافية وروائية وناشطة سياسية يمنية، وحازت على العديد من الجوائز المحلية والعالمية، وهي عضو في اللجنة المركزية للحزب الإشتراكي اليمني. وكانت الكاتبة المقطري حصلت في العام 2013 على جائزة دولية لدفاعها عن حقوق النساء في اليمن.

وحسين العودات كاتب وصحفي سوري، مجاز في الجغرافيا واللغة الفرنسية وحائز على دبلوم في الصحافة. وكان مستشار رئيس الوزراء لشؤون الثقافة والصحافة في سوريا، وتولى إدارة وكالة الأنباء السورية ودار الأهالي للنشر.

وأعد العودات عشرات الدراسات حول شؤون الإعلام والثقافة في البلدان العربية، من مؤلفاته “الموت في الديانات الشرقية” و”وثائق فلسطين”و “العرب النصارى”، و”المرأة العربية في الدين والمجتمع”.

وأفاد المركز بأنه تقدم للمشاركة في المسابقة صحافيون شباب من سبعة بلدان عربية، وكانت هيئة الجائزة اشترطت على المشاركين تقديم مقال رئيس جديد مخصص للمسابقة، وله 75% من العلامة الكلية، وثلاثة مقالات منشورة حديثًا، ولها 25% من العلامة الكلية.

وتناولت مقالات المشاركين الخاصة بالمسابقة، استنادًا إلى إعلان الجائزة، ثلاثة محاور رئيسة: ثقافة الاختلاف واحترام الرأي الآخر، المرأة السورية، وحزب الله ودوره في الأزمة السورية.

وكان مقررًا أن يتم الإعلان عن اسم الفائز في الـ 7 من نيسان/ أبريل 2017، ذكرى رحيل الكاتب والمفكر السوري حسين العودات، إضافة إلى إعلان أسماء العشرة الأوائل وفقًا لترتيب علاماتهم، لكن تأخيرًا حصل بحكم تمديد الموعد النهائي لتلقي المشاركات.

وستُسلم الجائزة للفائزين خلال شهرين على الأكثر من تاريخ الإعلان عن الفائزين، وستُنشر الأعمال العشرة الأولى في وسائل إعلام مركز حرمون للدراسات المعاصرة.

الكاتبة اليمنية بشرى المقطري

الكاتبة اليمنية بشرى المقطري

أترك تعليق

مقالات
موقع “مشرقات”- نزيهة جودت الدليمي ناشطة عراقية في حقوق المرأة، إحدى رائدات الحركة النسوية العراقية وأول وزيرة عراقية وأول امرأة تتسنم منصب وزارة في العالم العربي. كما أنها ساهمت في جهود إصدار قانون الأحوال الشخصية في جمهورية العراق  خلال العام 1959 والذي عدّ القانون الأكثر ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015