6 أفلام ناجحة تقف وراءها مخرجات سيدات لم يحالفهنّ «حظ الجوائز»
فيلم White Girl

التحرير نيوز- أثار اختفاء التمثيل الأنثوي القوي في بعض فئات جوائز الحفلات والتكريمات المتتالية منذ نهاية العام السابق وحتى الآن، الكثير من التساؤلات والانتقادات لمختلف الجهات المنظمة للتكريمات الفنية، واتسعت القضية لتشمل اتهامات لبعض تلك الجهات والمنظمات بالتحيز للرجال دون النساء وأصحاب البشرة البيضاء عن غيرهم من أصحاب البشرة الداكنة، ولعل من أبرز تلك الفئات التي تغيب عنها النساء في التكريمات هي فئات الإخراج، ونعرض في السطور التالية 6 أعمال فنية ناجحة لمخرجات سيدات، لكن رغم ذلك لم تنل أي جوائز.

1- فيلم White Girl فيلم درامي أمريكي صدر عام 2016، ويصوَّر فتاة بيضاء تعيش في حي كوينز بمدينة نيويورك، وتقع في حب شاب تقابله للمرة الأولى، ويتركها الشاب بعد عدة سهرات، فتغضب بشدة وتحاول بكل طاقتها أن تجده مرة أخرى، وكان الفيلم هو المشاركة الأولى في مجال الإخراج السينمائي للمخرجة الأمريكية الشابة إليزابيث وود، ويأتي تقييم الفيلم (71%) على موقع «روتن توميتوز» المتخصص في تقييمات الأفلام وأخبارها.

2- فيلم The Babadook هو أول فيلم تخرجه الممثلة والكاتبة والمخرجة الأسترالية «جنيفر كينت»، وهو فيلم رعب ودراما صدر عام 2014، وتدور أحداثه حول طفل يواجه بعض المخاوف من وجوده في منزل العائلة، الذي يقول إن هناك وحشًا أو شبحًا يختبئ فيه، وبالطبع لا تصدقه والدته وتحاول التخفيف عنه لاعتقادها بأنها مجرد هلاوس وخيالات نتيجة قراءته قصص Babadook، لكنها مع مرور الوقت يتسرب إليها نفس الشعور والإحساس بالخوف من هذا الشيء الغامض في البيت، فتبدأ بالبحث لتعرف حقيقة الأمر، وحصل الفيلم على تقييم 98% على موقع «روتن توميتوز».

3- فيلم The Invetation فيلم صدر عام 2015 للمخرجة الأمريكية «كارين كوساما»، ووصل تقييمه الإيجابي على موقع «روتن توميتوز» إلى 88%، ويحكي الفيلم عن «ويل» و«إيدن» اللذين كانا في يوم ما حبيبين، وعندما مات ابنهما في حادث مأساوي اختفت «إيدن» لتعود مرة أخرى بعد عامين، ومعها زوجها الجديد، وتدعو «ويل» إلى حفل في بيتها القديم ويستجيب لها، لكنه يبدأ في الشك بأن لدى «إيدن» وزوجها الجديد بعض النوايا الشريرة تجاهه، وصنعت «كوساما» اسمها في عالم أفلام الرعب من خلال أعمالها المتميزة، مثل فيلم الكوميديا السوداء والخوارق Jennifer’s Body، وفيلم الرعب الأمريكي XX الذي صدر عام 2017.

4- فيلم Suffragette هو الفيلم الثاني لمخرجة الأفلام البريطانية ذات الـ47 عامًا «سارة جافرون»، ومن تأليف كاتبة السيناريو البريطانية آبي مورجان وبطولة كل من «ميريل ستريب» و«هيلينا بونهام كارتر» و«كاري موليجان» و«بن ويشا وبرندان جليسون» وتقييمه على موقع «روتن توميتوز» لتقييمات الأفلام هو 72%، وتركز قصة الفيلم الذي صدر عام 2015، على الأحداث المرتبطة بأعضاء حركة Suffragette النسائية البريطانية التي ظهرت في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، وكانت تطالب بحقوق المرأة في الإدلاء بصوتها في الانتخابات والمساواة مع الرجل وغيرها من المطالبات.

5- فيلم American Psycho واحد من أفضل الأفلام المأخوذة عن روايات، فالفيلم قائم على رواية بنفس الاسم للكاتب الأمريكي «بريت إيستون إليس»، وبطولة «كريتستيان بيل» و«ويليام دافو»، ويحكي الفيلم الذي صدر عام 2000، عن رجل الأعمال المترف «باتريك بيتمان»، الذي يمكن وصفه بأنه مختل عقليًا ويصل به الحال إلى ارتكاب الكثير من الجرائم البشعة، الفيلم من إخراج الكندية «ماري هارون»، ويأتي تقييمه بـ68% على موقع تقييمات الأفلام «روتن توميتوز».

6- فيلم Deidra & Laney Rob A Train ولدت المخرجة الأمريكية «سيدني فريلاند» في محمية نافاجو الأمريكية، التي هي واحدة من أكبر تجمعات السكان الأصليين في الولايات المتحدة الأمريكية، وكان فيلمها الأول Drunktown هو الأفضل على الإطلاق، حيث جسدت فيه حياتها كواحدة من المتحولات جنسيا في مجتمعها، أما في فيلم Deidra & Laney Rob A Train الذي صدر العام الماضي فهي تصور مغامرة فتاتين في محاولتهما لاختطاف قطار بعدما وضعت والدتاهما في السجن، وتقييم الفيلم على موقع «روتن توميتوز» 90%.

فيلم White Girl

فيلم White Girl

أترك تعليق

مقالات
وئام مختار/ رصيف22- عندما نسمع كلمة النسويّة، في سياق عربي ومصري، نتخيّل نمطاً واحداً: سيدة تتشبّه بالرجال!.. وربما كانت هذه الصورة هي السائدة منذ خمسين عاماً أو أكثر، ولكن النسوية الآن، تحمل في طيّاتها تنوعاً وأطيافاً عديدة. كنسوية مبتدئة، واجهت نماذج كثيرة لنسويات يتصرّفن في حياتهن ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015