“العمل العربي” يدعو لإنشاء صندوق لـ”تنمية المرأة”
مؤتمر العمل العربي في دورته الـ44

القاهرة/البوابة نيوز- قرر مؤتمر العمل العربي في دورته الـ44 المنعقدة بالقاهرة، خلال الفترة من 9 إلى 12 أبريل 2017، وبحضور وزراء العمل وممثلي منظمات أصحاب الأعمال والمنظمات النقابية في 21 دولة عضو في منظمة العمل العربية، اعتماد تقرير لجنة تعزيز دور المرأة في تنفيذ برامج التنمية المستدامة.

وأكد التقرير علي ربط مفهوم الريادة بالتشغيل، واعتبارها كخيار اقتصادي واجتماعي يسهم في اعادة تشكيل الاقتصادي والمجتمع وسوق العمل، مشيرا إلي أن المنشآت والصغيري والصغيرة والمتوسطة أصبحت مكونا أساسا من مكونات استراتيجيات التجديد والتنمية، فضلا عن بناء مؤشر عربي خاص بالريادة يقيس مدي موائمة بيئة الأعمال وجذبها للمبتكرين والرياديين ويعمل علي أن يكون هذا المؤشر الركيزة الأساسية في عملية تقييم الإجراءات الحكومية الرامية إلي تعزيز الريادة في الأقطار العربية المختلفة.
كما أشار التقرير إلي ضرورة إضافة المناهج الخاصة بالريادة في مختلف المراحل التعليمية لخلق الوعي ودعم وترسيخ روح المبادرة، فضلا عن وضع برامج موجهة للفئات الخاصة منها ذوي القدرات الخاصة، وخريجي السجون.
ودعا التقرير منظمة العمل العربية إلي إصدار استراتيجية عربية للنهوض بعمل المرأة في إطار التنمية المستدامة، تتضمن السياسات والخطط وآليات التنفيذ والمتابعة لدمج عمل المرأة في البرامج الوطنية لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة.
كما دعا الدول العربية إلي إدماج قضايا النوع الاجتماعي في التخطيط والمتابعة والتقييم لبرامج تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030، فضلا عن تعزيز العمل العربي المشترك في مجال متابعة التقدم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ، خاصة تلك المعنية بتمكين المرأة من خلال مؤشرات مستجيبة للنوع الاجتماعي.
ودعا المؤتمر إلي إنشاء “صندوق عربي لتنمية المرأة ” لتوسيع الإمكانيات التي تصل إليها النساء لتعزيز قدراتهن الاقتصادية وتطوير أطر وطنية لتنمية ريادة الأعمال النسائية وتسويق الفكر الابتكاري، فضلا عن دعوة الحكومات لزيادة الاستثمار الاجتماعي واتخاذ التدابير اللازمة للتوفيق بين العمل والالتزامات الأسرية بحيث تكون نظم الحماية الاجتماعية أداة لتحقيق المساواة بين الجنسين، مع الاعتراف الكامل بأعمال الرعاية غير المدفوعة وتقديرها وإعادة توزيعها من خلال سياسات الحماية الاجتماعية.

مؤتمر العمل العربي في دورته الـ44

مؤتمر العمل العربي في دورته الـ44

أترك تعليق

مقالات
عنب بلدي- في محاولة الوصول إلى تركيا من دمشق، كان على ريم (24 عامًا) أن تجرّب طريقين، أحدهما يستدعي قطع مناطق سيطرة فصائل المعارضة في الشمال السوري والوصول إلى الحدود للدخول عبر طرق التهريب، والآخر يستوجب السفر إلى لبنان للحصول على موعد من السفارة التركية وتقديم طلب الحصول على تأشيرة ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015