فتيات ونساء يسوقن لمنتجاتهن اليدوية في بازار خيري بدمشق
بازار خيري أقامه اليوم صندوق الأمم المتحدة للسكان في دمشق

دمشق/ sana- شاركت 20 جمعية أهلية في بازار خيري أقامه صندوق الأمم المتحدة للسكان بالتنسيق مع الهيئة السورية لشؤون الأسرة والسكان لدعم النساء السوريات. ويضم البازار الذي يستمر على مدى يومين في فندق الفورسيزن بدمشق منتجات يدوية لفتيات ونساء استفدن من دورات تدريب مهني نفذتها الجمعيات الأهلية بمختلف المحافظات.

معاون رئيس الهيئة السورية لشؤون الأسرة والسكان المهندس غيث اسبر، اعتبر في تصريح صحفي أن البازار فرصة حقيقية لربط المرأة بسوق العمل وخلق بيئة تسويقية مناسبة لمنتجاتهن، ويتوافق مع أولويات الهيئة في مجال تنمية المرأة وتمكينها في مختلف المجالات ولا سيما الاقتصادي، ودعم المشاريع المدرّة للدخل للنهوض بالواقع المعيشي للمرأة والأسرة بشكل عام.

بدورها اعتبرت مسؤولة برنامج الجندر في صندوق الأمم المتحدة للسكان أميرة أحمد أن تمكين المرأة اقتصادياً، وتسهيل فرص دخولها إلى سوق العمل، يشكّل جزء أساسي من خدمات دعم المرأة التي يقدّمها الصندوق، إلى جانب خدمات الصحة الإنجابية والدعم النفسي ومناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

ونوّه عددٌ من ممثلي الجمعيات الأهلية بأهمية البازار لترويج وتسويق منتجات النساء، حيث أوضح رئيس جمعية تنظيم الأسرة عادل جراب أن الجمعية تعرض في البازار منتجات المستفيدات من خدمات مراكز تمكين المرأة التابعة لها بمختلف المحافظات، وعددها 18 مركزاً، حيث توفّر لهن المواد الأولية وتدريباً مهنياً على أعمال النسيج والكروشيه والخياطة والمطرّزات، مشيراً إلى أنه استفاد من خدمات المراكز خلال العام الماضي 113 ألف سيدة وفتاة.

وانضمت جمعية السفينة، حسب رئيستها ريما العبسي، إلى البازار للتعريف بمنتجات 40 فتاة من ذوي الإعاقة الذهنية، اللواتي يتم تدريبهن ضمن مشاغلها على إنتاج مواد زينة من إعادة تدوير الورق. بينما عرضت جمعية زهرة المدائن، وفق مديرة مشغل الجمعية حنان السعران، منتجات عدد من أمهات الأطفال ذوي الإعاقة اللواتي تقيم لهن الجمعية دورات تدريب مهني لدعم أسرهن.

كما  عبّر عددٌ من الزوار عن إعجابهم بالمعروضات لجهة الإتقان والتميّز، حيث اعتبرت كل من شام وهيا الحسيكي أنّ الشراء من البازارات الخيرية يسهم بدعم وتشجيع النساء المُعِيلات لأسرهن، ويتيح الفرصة لاقتناء قطع لها خصوصية تحمل لمسات تراثية بروح عصرية، ويمكن أن تقدّم كهدايا. فيما لفت أحمد شرف إلى أنّه يفضّل المشغولات اليدوية، ما يدفعه لمتابعة البازارات باستمرار.

*جميع الآراء الواردة في هذا المقال تعبّر فقط عن رأي كاتبها/كاتبتها، ولا تعبّر بالضرورة عن رأي “تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية”. 

بازار خيري أقامه اليوم صندوق الأمم المتحدة للسكان في دمشق

بازار خيري أقامه اليوم صندوق الأمم المتحدة للسكان في دمشق

أترك تعليق

مقالات
نظرًا لما تراءى للنسويات من تأثير أخلاقيات البيولوجيا على حيوات النساء تأثيراً كبيراً ومباشراً، وارتباط أخلاقيات البيولوجيا بموضوعات عديدة هي نسوية بالأساس؛ فإنّ الاهتمام البحثي في مجال أخلاقيات البيولوجيا من جانبهنّ أمرٌ طبيعي وضروري. وبالبحث والتحرّي النسويين، وبالمنهجية النسوية ...المزيد ...
المبادرة النسوية الأورومتوسطية   EFI-IFE
تابعونا على فايسبوك
تابعونا على غوغل بلس


روابط الوصول السريع

إقرأ أيضاً

www.cswdsy.org

جميع الحقوق محفوظة تجمّع سوريات من أجل الديمقراطية 2015